الأربعاء، سبتمبر 01، 2010

بعــــــــــدا

ضوءالأمانى خافت .. متذبذب لا يستقر ..
و غدى ضباب باهت .. و طريق أحلامى وعر ..
أملى حبيس مخاوفى ..قلبى يساوره الضجر ...
خاصمته عبق الشذى .. و نسيته ضوء القمر ..
مالى تكدست المآسى فوق قلبى كالحجر ..؟
مالى ألملم من دروبى كل إحساس عسر ..؟
كم من غد زينته .. أشلاؤه متمزقة ..
كم من عهود صنتها ... و ظننت أنك صادقة ..
أحلام عمرى خلتها فوق السحاب محلقة ..
فى الأفق بين شموسه ونجومه المتألقة ..
أدركت أن حكايتى مهما فعلت مفارقة ..
أدركت أن مخاوفى مهما هربت محققة ..
عشقى مقة ... ظنى ثقة ..
و سنين عمرى خانقة ..
سافرت بين مدامعى .. عانيت من حملى الثقيل ..
و علمت أنك كنت لى كسحاب صيف لا يطيل ..
آن الأوان لكى أحرر الإحساس من أملى البخيل ..
آن الأوان لكى أقوم و ينهض الجسد الهزيل ..
فقد انطفا ضوء الشموس ...
و قد اختفى خمرالكئوس ..
و تحرر القلب العليل من التشاؤم والعبوس ..
إخترت بعدك قانعا .. و سئمت طأطأة الرؤوس ..
سأقول مهما عارضوا ..
بعدا و بعدا يا ملاك العشق يا أمل النفوس..

الجمعة، أغسطس 27، 2010

رباعيات ... مسحــــــراتى

مسحراتى باصحى نايم ..
و اهز ساكن و ادل هايم ..
نصيرى مالك و مالكه دايم ..
و أمره نافذ .. وحكمه راسى ..
@@@
مسحراتى بادور و أدوّر ..
و فوق دماغى قمر منوّر ..
بامد إيد الأمل و انــوّر ..
طريق هداية لكل عاصى ..
@@@
مسحراتى فى ليلى صاحى ..
لسانى كاتب .. و صمتى ماحى ..
جعلت من حكمتى سلاحى ..
و من حروف الكلام رصاصى ..
@@@
مسحراتى باطوف حاراتى ..
صعب عليا نيلى و فراتى ..
حاكمها خاطى ..
عاليها واطى ..
كبير بينهب .. و شعب ناسى ..
@@@
مسحراتى يا أرض خضرا ..
يامصر فيكى السعادة نادرة ..
شقيت عشانك و بردو ناكرة ..
زرعت قمحك .. سرقتى فاسى ..
@@@
مسحراتى و صبرى صابنى ..
و من شطوط الشروق شطبنى ..
مشتاق لبكرة .. و الشوق غلبنى ..
لصوت مجلجل .. و عقل راسى ..
@@@
مسحراتى باصوم و بادعى ..
و أضم صوتى لصوت برادعى ..
و أقول يا أرض الكنانة إسعى ..
خديلى حقى .. و بوسى راسى ..
@@@

الثلاثاء، يوليو 06، 2010

بلدنا بتتــ ..... بينا


النيل بيعطش ليه ..؟
والشمس بردانة ..
والليل ساعاتى ..
والنهار مابيشوفشى ..
مات اللى كان بيقول ان الحياة حلوة ..
عاش اللى كان بيقول ان الشهادة وسام ..
لما القدر يبتلى .. نصبر على البلوى ..
وأوام بنتبطر لو ضحكت الأيام ؟
بنكدب الواقع ..ونصدق الأوهام ..
وفى المسا صاحيين ..
وفى الصباح بننام ..
ليه الأمل يائس ..؟
ليه النهار ضلمة ..؟
سكت اللى كان بيقول ان الكلام نعمة ..
خاف اللى كان بيقول ان الشجاعة سلاح ..
ليه الوطن ظالم .. والمنفى فيه رحمة ..
والموعظة مفسدة .. والمفسدة إصلاح ..
حالنا انقلب ..
والله أعجب مالعجب ..
لون السما غامق أوى ..
من قش رز بيتحرق ..؟
ولا حداد عاللى غرق ..؟
ولا النهار -حتى النهار - فى بلدنا عادى بيتسرق ..؟
خلوها خل ..
وبقينا - غصبن عنا - راضيين بالأقل ..
مابقاش يهم انت اسمك ايه ..؟
أو جنسك ايه ..؟
أو علمك ايه ..؟
بس المهم انت ابن مين ؟
لو ابن واحد مالكبار أكبر لوا تكسر عينيه ..
ولو ابن واحد والسلام يكسر عينيك أهيف أمين ..
الدنيا ماشية بأهلها للخلف در ..
الحلو مر ..
والعار يسر ..
والمصلحة لازم تضر ..
عايز تخلص مصلحة ؟
ابرز تمر ..
واعمل شريف تفضل مكانك .. وانت حر ..
أصل الشريف أصبح سخيف ..
والمفترى أصبح نضيف ..
وانت اللى من أهل البلد ..
أصبحت ضيف

الخميس، يونيو 10، 2010

تجربة شخصية

اعزف من الأيام نغم ...
و ابنى من الأحلام هرم ...
احلم و بس ..و اصبر كمان
و اياك تفكر إمتى هايخف الألم ..
و ازاى و ليه و لفين طريقك ينتهى ..
الصبر مش محتاج سؤال ..
و العمر مش محتاج ندم ..
أمسك قلم ..
و ارسم من الصمت اللى ساكن بين ضلوعك أمنية ..
و اياك تلون رسمتك ..
سيب الزمن يرسم رتوش أمنيتك ..
سيب النصيب يرسم ملامح سكتك ..
احلم أوى ..
احلم بجد ..
دا الحلم عمر جديد فى أيامك يمد ..
الحلم طاقة نور فى واقع مستبد ..
و فى وش أمواج الملل ... الحلم سد ..
الحلو جى .. طول مانت قلبك لسه حى ..
بس اصطبر ...
إزاى ها تستطعم و لسه الأكل نى ..؟
أصبر بقى ..
و اتحدى لحظات الشقا ..
و التريقة ..
الحلم عايز شعلقة ...
السكة طالت .. بس بردو العمر طال ..
المستحيل هو المحال ..
خليك شجاع ..
عيش بالأمل ..
و اليأس خليه للعيال ..
لو حتى كان بينك و بين حلمك جبال ..
هد الجبل ..
بين لحظة و التانية ها يتحقق أمل ..
بين نور و ضلمة كل أوبشن محتمل ..
الحلم أكبر من مجرد تجربة ..
أو حتى فكرة ..
الحلم ضحكة شابة حلوة صغيرة ..
و الدنيا عكرة ..
احلم تعيش ..
تلقى الآلام طلعت مافيش ..
احلم تدوق طعم السعادة و الهنا ..
و اسألنى انا ...

الثلاثاء، يونيو 08، 2010

ذاتيـــــــــــــة

بقالى كتير باقول كلمة ياريت و اسرح..
و باتخيل سنين عمرى ورود دبلانة بتفتح..
و باتحايل على اللحظة ...
عشان افرح ..
ساعات باضحك على روحى بحلم بعيد ..
و انادى بأعلى صوت فيا و أقول ارجع ..
و نفسى فى مرة لو يسمع ..
بقالى كتير بيتهيألى فى السكة سراب جذاب ..
بيستقبلنى بالترحاب ..
لكن كداب ..
بيوهمنى بأمل بسام ورا الأبواب ..
بقالها كتير معاندانى ..
و باستحمل عشان أوصل لآخرتها ..
لكن فين هى آخرتها ..
مرور الوقت بينسى ...
و عندى مهما مر الوقت عمر الذكرى مانسيتها ..
بقالى كتير بلاقى العضم فى الكرشة ..
و الاقى الهم فى الشارع ..
و فى الأفكار ..
و فى الفرشة ..
يموت جوايا شىء غامض ... و ريحته تفوح ..
و يقتلنى عذاب الروح ..
عذاب الروح مرض مزمن مالوش أعراض ..
لكنه أخطر الأمراض ..
بيحرق كل شىء ممتع ..
ما يبقاش منه إلا رماد ...
رماد فى مدار بيتمرد على سنينه ..
كما مارد مراده يثور على كل اللى ساجنينه ..
بحب اعيش على هوايا ..
و زادى فى غربتى حكاية ..
و بينى و بينى باحكيها ..جواب و سؤال ..
انا الراوى ...
و انا السامع ...
و انا الأبطال ...

الخميس، أبريل 08، 2010

امى

أمى ...



دعاؤك مطلبى ..



كم تعصف الأيام بى ..



كم تأكل اللحظات أحلامى ..



و تغلق غيهبى ..



أمى ..



رمانى الحزن فى بحرعميق ..



و القلب بالشكوى يفيض ..



و لقد غدا صوت اللقا صوت خفيض ..



فى غربتى وحدى ذبحت من الوريد إلى الوريد ..



أمى ..



أنا طفل مسن ..



منذ اغتربت و نبض قلبى صامتا دوما يئن ..



لرجوع أيام الصبا روحى تحن ..



أمى انا طفل عجوز حائر ..



بعدته أيام النوى عن كل خدن ..



متغرب عن حقبتى ..



متبرئ من كل سن ..



فى الغربة النكراء أسكن فى سراديب الليالى ألف سجن ..



الحزن سيف يبتر فى حدائق أمنياتى كل غصن ..



و الأمنيات تثاقلت أطرافها ..



و تباطأت خطواتها ..



فى درب أيامى رحلن و لم يعدن ..



و لقد رأيت الحزن أشباحا تحاصر أضلعى من كل ركن ..



صمت القبور يهد أركانى و يسلب ذكرياتى كل لحن ..



و سنين عمرى مثل أوراق الخريف ..



تساقطت من غير إذن ..



أمى ... تعاقبنى السنين ..



و مللت درب الحائرين ..



والنبض فى قلبى .. حزين ..



احتاج منك للمسة تشفينى ..



أحتاج منك لكلمة تهدينى ..



أحتاج منك لدعوة تنجينى ..



ظمأ الغياب ينال من أجزائى ..



و القرب منك - حبيبتى - يروينى ..









الخميس، مارس 04، 2010

حوار مع قلبى

يوما كنت أحدث قلبى ..
كى أقنعه أن يتغير ..
أن لا يسمح فى الترحال بأن يثنيه خيال يظهر ..
أن يتصلب ..
أن يتخشب ..
أن يتحجر ..
أن يتناسى سحر الماضى ..
أن يسمح لحنين الذكرى .. أن يتقهقر ..
قلبى هاج و ماج و زمجر ..
أعلن عصيانا فى وجهى ..
أطرق غضبانا .. و تذمر ..
قال حكاياتى لن تأسر ..
و قصائد عشقى لن تهدر ..
و نقوش الإحساس بأرجائى باقية لن تتأثر ..
قلت تمهل ..
و اعلم أنى لست أثرثر ..
لست أبالغ ..
أو أتعالى ...
أو اتكبر ..
أنظر حولك ...
كيف سترضى ذاك المنظر ..؟
نهر العمر تغير طعمه ..
و بماء الأحزان تعكر ..
يتولى الأصحاب سراعا ..
لم يبق خليل فى دربى ..
وحدى اتندم .. أتحسر
أتجرع غصصى و همومى ..
فى الغربة وحدى .. اتعثر ..
فى روحى بنيان يهوى ..
تزهق أحلامى .. تتكسر ..
العجز الأحمق يقتلنى ..
لا أملك قلما ... او دفتر ..
لا أملك مالا .. أو جاها ..
لا أحمل سيفا .. أو خنجر ..
حسنا يا قلبى .. لا تجزع ..
و اسمع أقوالى .. و تدبر
لا تنظر للخلف حزينا ..
لا تنشد فى واد الأمس سرابا لا يلبث يتبخر ..
انظر للحاضر و القادم ..
كفكف دمعاتك .. و تصبر ...
اسمع سؤلى ثم أجبه ..
و انفض عنك حنين الماضى ..
كيف بغير الماء سيحيا الغصن الأخضر ..؟